أخبار وطنية

قناة نسمة تشن هجوما كاسحاً على الأمن والداخلية..غاب الحياد وغابت المصداقية

       تفاجئ المشاهدون لقناة نسمة من الهجوم الكاسح الذي تعرضت له الوحدات الأمنية ووزارة الداخلية من تشويه ونعوت تحمل في طياتها الحقد والتشدد، حيث وصف أسامة الخليفي، إيقاف سيده رجل الأعمال المشبوه نبيل القروي بعملية إختطاف، وحيث قال الخليفي أنّ كتيبة من الأمن قامت باختطاف القروي أثناء عودته من باجة. 

وأضاف الخليفي أنّ القوات التي قامت بعملية الاختطاف قالت بالحرف الواحد أنّها تلقت أوامر علوية مشدّدا أنّهم رفضوا الإفصاح عن مكان إيقافه. وتعمدت قناة نسمة التحامل على الوحدات الأمنية وخرجت عن كل الأخلاقيات وتجاهلت قيم الحياد والمصداقية حيث لم يقع كشف كامل أطوار الحادثة وتم توجيه أصابع الإتهام للوحدات التي قامت بتطبيق القانون وتم نعتها بالكتيبة بالرغم من أنها في زي نظامي رسمي.

      وعكس ما أورده الخليفي للرأي العام ومستغلاً قناة نسمة لبث الإشاعات والأكاذيب فإن وزارة الداخلية أكدت أنها قامت بكافة الإجراءات القانونية اللازمة تنفيذا لبطاقة الجلب الصادرة عن إحدى دوائر محكمة الاستئناف بتونس، وكما أشارت وزارة الداخلية إلى أن إيقاف المعني بالأمر كان بعد الاستظهار ببطاقة الإيداع بناءً على طلب من القروي حيث اطّلع عليها وامتثل للوحدات الأمنية وثم تم إيداعه السجن المدني بالمرناقية. 

       ودعا مراقبون كافة الشرفاء من الصحفيين لإحترام أخلاقيات المهنة الصحفية والحياد في التعاطي مع الأحداث.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق