مقالات رأي

كلب بن كلب مسيب في القصر لو فاز القروي في الرئاسية

       توفيق بن بريك المثير للشغب والمحرك لشهية النقد والموقظ لكل الأسئلة النائمة والغائبة.

لم يلتزم بحدود الرغبة في الكلام في الممنوع وفي المساحة “توفيق بن بريك المسيب” وإنما ذهب إلى دعم نبيل القروي في الرئاسية والذي مهما قيل فيه وعنه فإنه عاند الرياح والعدائيين الطلقاء والأحرار من وراء القضبان.

        لا يمكن أن يوضع توفيق بن بريك في موضع الجوقة والمداحين أو الهجائين ولكنه يبدو أنه راهن على جواد رابح قال ذات مرة يجب أن نمزق تذكرة الفقر وإقتطاع تذكرة سفر نحو رغد العيش.

وإذا كتب لنبيل القروي الفوز في الدور الثاني وإقتطاع تذكرة سفر نحو قرطاج ستكون الأبواب مشرعةً أمام توفيق بن بريك ولن يتساءل حينئذ عن سر عظمة الأبواب والغرف في القصر مثلما تساءل عن ذلك المنصف المرزوقي في أول ليلة يقضيها في القصر وعندما جن الليل تذكر والدته التي لم يمهلها الموت حتى ترى ذلك اليوم الذي أصبح فيه إبنها فائق الذكاء رئيساً ببلد ثورة الياسمين.

         ستتاح لتوفيق بن بريك كتابة يوميات نبيل القروي الرئيس المحرر من الأسر، فكيف للجمهورية الثانية أن تقبل بأن يظل رؤساؤها دائماً مجهولي المصير ونهايتهم ليست دائماً بالسعيدة.

        يبدو أن القروي قرأ في سجنه قصيدة محمود درويش سأكون يوماً ما ما أريد أو أنه تذكر تلك الكلمات التي أطلقها ياسر عرفات عندما حاصرته دبابات نتنياهو وعندما قال يريدونني شريداً أو طريداً و أنا أقول: شهيداً شهيداً.

*كلب بن كلب هو عنوان لكتاب توفيق بن بريك.

*بن بريك مسيب هو برنامج تلفويوني يبث في شاشة قناة نسمة.

كتبه: كمال العقيلي

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق