أخبار وطنية

قيس سعيد يدخل في صراع مع التاريخ

        أبدى مراقبون استغرابهم الشديد من خطاب رئيس الجمهورية الجديد قيس سعيد تحت قبة البرلمان خاصةً وأنه لم يتطرق إلى تاريخ الحركة الوطنية ولا تاريخ رجالات تونس الأحرار الذين قدموا دمائهم فداءً للوطن وساهموا في بناء تونس الديمقراطية ولم يذكر قيس سعيد الزعيم الحبيب بورقيبة بإعتباره أحد بناة دولة الإستقلال والديمقراطية.

    وقد إعتبر مراقبون خطاب قيس سعيد بمثابة الطمس لتاريخ تونس ولتاريخ الحركة الوطنية وضرب للهوية التونسية وضرب لنضالات رجال تونس الأحرار على رأسهم الزعيم الحبيب بورقيبة الذي ساهم في بناء الدولة المدنية.

كتبه: توفيق العوني

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق