أخبار عالمية

أمين عام الأمم المتحدة: العالم لا يمكن أن يتحمل وقوع كارثة نووية

     حذّر أمين عام الأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، الجمعة، من أن الوضع في محطة زاباروجيا الأوكرانية لا يزال مصدر قلق بالغ، منذرا بأن العالم لا يمكن أن يتحمل وقوع كارثة نووية.

وقال غوتيريش على تويتر، إن “الوضع في محطة الطاقة النووية زاباروجيا لا يزال مصدر قلق بالغ، وأي ضرر متعمد أو غير متعمد على البنية التحتية النووية يمكن أن يؤدي إلى عواقب وخيمة على الناس في جميع أنحاء الكوكب وما وراءه”.

وفي 4 مارس الماضي، فرضت روسيا سيطرتها على المحطة الأكبر في أوروبا، ويشهد محيطها من حين لآخر هجمات وقصفا تتبادل موسكو وكييف الاتهامات بشأنهما.

وأمس، لوحت روسيا بإمكانية استخدام السلاح النووي في أوكرانيا، وقالت على لسان نائب رئيس مجلس الأمن دميتري ميدفيديف، إن موسكو بإمكانها استخدام الأسلحة النووية الاستراتيجية، لحماية مناطق في أوكرانيا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى