إقتصاد وأعمال

ارتفاع أسعار الحبوب في الأسواق العالمية (بالتفاصيل)

كشف المرصد الوطني للفلاحة أنّ معدّل سعر القمح اللّيّن الأوروبّي بالسّوق العالميّة بلغ 1288 دينار/طن في أفريل 2022، ليبقى عند مستوى السّعر العالمي في مارس 2022، مقابل زيادة بنحو 70 أعلى ممّا كان عليه في أفريل 2021.

وتورّد تونس القمح اللّيّن بكمّيات هامّة لاستخدامه في توفير مادّة الطّحين المستخدمة في تصنيع عدّة موادّ من بينها الخبز، علما وأنّ واردات سلّة الحبوب المشكّلة من القمح اللّيّن والصّلب والشّعير العلفي والذّرة كلّفت البلاد إلى موفّى مارس 2022 زهاء 1000 مليون دينار.

وزاد معدّل سعر الشّعير الأوروبي ليبلغ 1269 دينار/طن، ليرتفع بذلك بنسبة 3 بالمائة عن معدّل أسعار مارس 2022 وبنسبة 79 بالمائة عن أسعار أفريل 2021.

وناهز معدّل سعر الصّوجا في السّوق العالميّة حاجز 1933 دينار/طن، مسجّلا تراجعا قدره 5 بالمائة عن سعرها في مارس 2022، وإرتفاعا ب 32 بالمائة عن مستوى سعرها في مارس 2022.

وبلغ معدّل سعر الذّرة الأمريكيّة 1082 دينار/طن في أفريل 2022، محقّقا زيادة بنسبة 5ر1 بالمائة، أكثر ممّا كان عليه خلال مارس 2022، وبزيادة 43 بالمائة عن سعرها في مارس 2022.

وأكّد المرصد أنّ معدّل سعر القمح الصّلب في السّوق العالميّة خلال شهر أفريل 2022 بلغ 1777 دينار/طن، مسجّلا تراجعا بنحو 3 بالمائة ممّا كان عليه خلال مارس 2022، وأعلى ب 90 بالمائة عن أسعار أفريل 2021.

وورّدت تونس، خلال مارس 2022، كمّيات من القمح اللّيّن بنحو 7ر343 مليون دينار، في حين خصّصت مبلغ 332 مليون دينار لتوريد القمح الصّلب، و 162 مليون دينار لتوريد الشّعير ، و171 مليون دينار لتوريد الذّرة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى