أخبار وطنية

الإتحاد يقود معركة علنية لإسقاط الحكومة

اعتبر الأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل نور الدين الطبوبي، اليوم الخميس 16 جوان 2022، أنّ الحوار الوطني المقامّ في دار الضيافة لا يمثّل مخرجا أو حلاّ لتونس.

وقال الطبوبي: “رفضنا المشاركة في الحوار لأنّنا لا نرى فيه أيّ حلّ لتونس”.

   وعلى صعيد آخر، قال مراقبون بأن المعركة أصبحت علنية بين الإتحاد والرئيس قيس سعيد، خاصة مع تواصل إعلان الإتحاد لرفضه للغة الحوار وغلق باب المفاوضات مع السلطة الحاكمة للبلاد.

     ومن المحتمل أن تتواصل الأزمة بين الإتحاد والحكومة خلال الفترة المقبلة مع إمكانية شن الإتحاد جملة من التحركات الإحتجاجية العشوائية في بعض الجهات في قادم الأسابيع.

     وأشار مراقبون إلى ان الإتحاد يسعى للإطاحة بالحكومة الحالية من اجل تشكيل حكومة جديدة يكون فيها الإتحاد شريكا في سلطة القرار عبر عدد من الحقائب الوزارية.

   كتبه: توفيق العوني

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى