أخبار وطنية

الحرية تفضح الفساد المالي والإداري صلب وكالة حماية وتهيئة الشريط الساحلي

    تحصلت جريدة الحرية التونسية على معطيات جديدة تكشف الفساد المالي والإداري وإستغلال النفوذ من طرف مدير الشؤون الإدارية والمالية بوكالةحماية وتهيئة الشريط الساحلي (ف-ح-ط) يتمثل في إستغلال 3 سيارات إدارية (من نوع 4*4، سيارة رباعية الدفع، سيارة وظيفية من نوع سيتروان س4)، مما أثر سلباً على عمل الوكالة .

كما أن المدعو (ف-ح-ط) متعلق به شبهات فساد وتم التكتم على الموضوع .

كما أن ملف إنتهاك الملك العمومي البحري الذي أثار جدلاً على طاولة رئاسة الحكومة حيث طالب عدد من العملة صلب الوكالة والنقابيين بضرورة فتح ملفات شبهات الفساد والتعيينات صلب الوكالة وإنتهاك الملك العمومي البحري، علماً بان المدعو رمزي الذي تم إيقافه بمعية 4 موظفين بالوكالة في قضية رجل الأعمال الفاسد يوسف الميموني، متهمين بإسداء خدمات للميموني مقابل حصولهم على منافع.

ودعا مراقبون من الوزير المكلف بالحوكمة ومكافحة الفساد لفتح ملفات الفساد بوكالة حماية وتهيئة الشريط الساحلي والتي تم التستر عليها بالرغم من إقالة عدد من المسؤولين السابقين تحام حولهم شبهات فساد.

كتبه: توفيق العوني

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق