أخبار عالمية

الفيدرالي الأميركي يرفع الفائدة مجددا

قرر الاحتياطي الفيدرالي الأميركي، الأربعاء، رفع سعر الفائدة مرة أخرى بمقدار ثلاثة أرباع نقطة مئوية (75 نقطة)، وقال إنه ستكون هناك حاجة إلى مزيد من الزيادات في معركته المستمرة للحد من ضغوط الأسعار المستعرة.

وهذه هي الزيادة الثانية على التوالي بمقدار 75 نقطة أساس، والرفع الرابع لسعر الفائدة هذا العام، حيث يتحرك محافظو البنوك المركزية الأميركية بقوة لتهدئة أقوى زيادة في التضخم منذ أكثر من أربعة عقود، دون عرقلة أكبر اقتصاد في العالم.

وأشار الاحتياطي الفيدرالي إلى البيانات التي تظهر “ضعف الإنفاق والإنتاج” حتى وسط مكاسب قوية في الوظائف.

وهدف الاحتياطي الفدرالي يكمن في ضبط التضخم من دون التسبب بركود.

ويُعتبر الاقتصاد في ركود عندما يُسجّل نموا سلبيا في فصلين متتاليين.

والإثنين، قال الرئيس الأميركي جو بايدن، إنه لا يتوقّع أن تدخل الولايات المتحدة في ركود، على الرغم من أن بيانات إجمالي الناتج المحلي التي ستصدر هذا الأسبوع قد تظهر انكماشا اقتصاديا للفصل الثاني على التوالي.

وقال بايدن في تصريح للصحافيين “برأيي لن ندخل في ركود”، مشيرا إلى بيانات جيّدة على صعيد الوظائف، وقد أعرب عن أمله بـ”الانطلاق من هذا النمو السريع إلى النمو المطّرد”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى