أخبار وطنية

بطاقات تفتيش ضد سمية الغنوشي ووضاح خنفر والمدير السابق للمصالح المختصة بوزارة الداخلية

أصدر قاضي التحقيق المتعهد بالبحث في ما يعرف بقضية “انستالينغو”، مناشير تفتيش ضدّ عدد من المشمولين بالبحث على غرار “لزهر لونقو” (شغل سابقا مديرا للمصالح المختصة بوزارة الداخلية) و”سمية العنوشي” و”وضاح خنفر” صحفي فلسطيني كان قد شغل سابقا منصب مدير عام شبكة الجزيرة الاعلامية، كما تم إصدار مناشير تفتيش ضد 8 أطراف أخرى بينهم أجنبي، وفقا لموقع الصباح نيوز.

وتجدر الاشارة الى ان البحث في ملف القضية يتعلق بشبهة ارتكاب جرائم غسيل الاموال والتي خولتها خصائص الوظيف والنشاط المهني وتبديل هيئة الدولة وحمل السكان على مهاجمة بعضهم البعض بالتراب التونسي وارتكاب أمر موحش ضد رئيس الدولة ومحاولة المس من سلامة التراب التونسي، طبق قانون الارهاب ومنع غسل الاموال.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى