أخبار وطنيةمقالات رأي

بعد أن كسب تعاطف كبير من أنصار مرسي اثر رفع صورته هل يتحصل مخلوف على الجنسية المصرية ويترشح للبرلمان المصري؟

بعد أن نسى دوره كنائب شعب انتخب من قبل مواطنين فاختاروا قائمة سيف الدين مخلوف عن ائتلاف الكرامة ليقدم مبادرات تشريعية تهم حياة المواطن التونسي والواقع المعيشي في البلاد على غرار الصحة والتعليم والثقافة والشباب والبيئة والفلاحة والتجارة والسياحة والخدمات والتكنولوجيا والاصلاحات المختلفة تناسى كل هذه الإهتمامات وأبدى شراسة كبرى في الدفاع عن الرئيس الراحل محمد مرسي، من خلال رفع صورته في البرلمان التونسي  فلم نر في أي برلمان في العالم أي نائب يرفع راية تونس أو شخصية من شخصياتها،

ويطرح هنا السؤال هل يمثل النائب الشعب ؟ أم يمثل ولاء لحزبه وأجندتها التي يقدمها على حساب قضايا المواطن الذي يبقى المتضرر الآخير من انتهازية السياسي الذي يمشي على جماجم الموتى.

فما الغاية من رفع النائب مخلوف صورة مرسي؟ هل الغاية من ذلك إبراز موقف أو إحراج خصم سياسي؟

ولقد عبر أنصار الرئيس الراحل محمد مرسي عن تعاطفهم مع سيف الدين مخلوف فهل يتحصل سيف الدين مخلوف على الجنسية المصرية ويترشح لإنتخابات البرلمان المصري؟

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق