أخبار وطنية

تسلّم مساعدة دوليّة تحصّل عليها الهلال الأحمر التّونسي موجهة للعاملين في الصحة

    أشرفت ثريّا الجريبي الوزيرة لدى رئيس الحكومة المكلّفة بالعلاقة مع الهيئات الدستورية والمجتمع المدني وفوزي مهدي وزير الصحّة صباح اليوم السبت 21 نوفمبر 2020 بمقرّ وزارة الصحة على تسلّم مساعدة دوليّة تحصّل عليها الهلال الأحمر التّونسي وتتمثّل في معدّات وقاية تفوق قيمتها ال 500 ألف دينار موجّهة خصّيصا لوقاية العاملين في الميدان الصحّي من مختلف الاسلاك.


وتتمثل هذه المعدّات أساسا في:


– ملابس واقية ذات استعمال واحد 6000 قطعة
– ملابس واقية بلاستيكية 7000 قطعة
– قفازات 153000 قطعة
– غطاء واقي للرأس 13000 قطعة
– كمّامات FFP2 21000 قطعة
– جال مطهر 600 لتر.


وفي كلمتها بالمناسبة اكّدت الوزيرة اهميّة الدّور الذي تلعبه منظمات المجتمع المدني في دعم جهود مجابهة وباء كورونا مبيّنة انّ هذه البادرة تدخل في اطار تنفيذ المحور الاوّل من برنامج عزيمة الوطني للتوقّي من كوفيد 19 والذي تنفّذه الوزارة بالشراكة مع عدد من المنظمات والجمعيات الوطنية والدولية وعدد من الوزارات والهياكل المتدخلة والمتمثّل في تعميم وسائل التّعقيم والتّطهير والوقاية عبر جمعها وتوزيعها للفئات والقطاعات والمناطق المستهدفة.


من جانبه رحّب وزير الصحّة بالبادرة مؤكّدا الحاجة لتكاتف جميع الأطراف في مجابهة كورونا وخصوصا بدعم المرفق الصحيّ وجنوده.


كما أكّد الدكتور عبد اللطيف شابو رئيس الهلال الأحمر التّونسي انخراط المنظمة التامّ في جهود مكافحة انتشار فيروس كورونا مؤكّدا أنّ ذلك يدخل في صلب مهامّها، مشيدا بتعاون رئاسة الحكومة في تسهيل جلب المعدّات موضوع الهبة وتسلّمها في أقصر الآجال.


وقد قام فريق تقني من وزارة الصحّة بمعيّة عدد من متطوّعي عزيمة والهلال الأحمر التونسي عقب عمليّة التسلّم الرسمي بالتحوّل لمعاينة هذه المعدّات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى