Non classé

دائرة سليمان ..المترشح رقم 1 عبد القادر بن زينب يقدم برنامجه الانتخابي

أكد عبد بن زينب على هامش مواصلة حملته الانتخابية ان النائب بالبرلمان قادر على انجاز الكثير لجهته وللبلاد في اطار دوره التشريعي عبر اقتراح مشاريع القوانين والعمل على تطوير التشريعات الموجودة لتكون منطلق الاصلاح وبناء تونس الجديدة” .

واشار المترشح بن زينب وهو رجل اعمال عمره 55 سنة ويتراس بلدية الشريفات ( فوض مهامه لنائب رئيس البلدية خلال الفترة الانتخابية) الى ان العمل في اطار دولة القانون والمؤسسات يؤكد الحاجة الى سن قوانين “تغير الواقع التونسي و تواكب التطورات العالمية مع ضرورة وضع الاليات لتكون قوانين نافذة حتى لا تبقى في الرفوف” وفق تعبيره.

واكد انه سيعمل في اطار دوره التشريعي على سن قوانين للحد من الفقر وتحسين المقدرة الشرائية للمواطن ومساعدة ضعاف الحال على النفاذ للخدمات الاجتماعية والصحية وعلى تطوير اليات لمساعدة الشباب بمختلف مستوياتهم التعليمية والمهنية على الاستثمار وعلى المبادرة من خلال اقرار منظومة حوافز وتسهيلات لادماجهم في الدورة الاقتصادية والاجتماعية فضلا عن تطوير التشريعات لتبسيط الاجراءات الادارية لبعث المشاريع و”القطع من البيروقراطية المقيتة” خاصة باحداث الشباك الموحد بكل الجهات.

وتابع انه سيدفع من منطلق اقتناعه بضرورة ان تكون وزارة الفلاحة وزارة سيادية على سن قوانين تحمي الفلاح وتساعده وتحيط به في الفترات الصعبة باعتباره ركيزة الامن الغذائي الوطني مبرزا ضرورة تحيين مجلة المياه وتطويرها باعتبار ما تواجهه تونس من تحديات في علاقة بمعضلة المياه واعتماد خارطة فلاحية للانتاج حسب خصوصيات الجهات.

ولاحظ ان اولويات دائرته الانتخابية سليمان وثيقة الارتباط بالاوليات الوطنية خاصة وان المنطقة ذات صبغة فلاحية مبرزا الحاجة الملحة لتطوير التشريعات ذات العلاقة بحماية البيئة وسن قوانين محفزة وتوفير تشجيعات للاستثمار في مجال رسكلة النفايات وتثمينها لتصبح “نعمة بعد ان كانت نقمة” على حد قوله.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى