تكنولوجيا

شركة “آبل” العالمية تكشف عن البرمجية الخبيثة “SHLAYER” المرصودة بشكل خفي في تحديث برنامج “آدوب فلاش بلاير”

      بداية السنة الجارية، صنفت شركة “كاسبرسكي” الرائدة في مجال الأمن الرقمي البرنامج الخبيث “SHLAYER” بكونه التهديد الأكثر شيوعا على نظام “MACOS” سنة 2019، وتم بناء على ذلك نشر تقرير مخصص للحديث عن هذه البرمجية الخبيثة، والذي يمكن الإطلاع عليه من خلال الرابط التالي:

https://securelist.com/shlayer-for-macos/95724/

 

وتجدد كاسبرسكي تذكير مستخدمي آبل” في تونس  وفي مختلف أنحاء العالم

أنهم غير محصنون من التهديدات، وأنه من الضروري جدا ضمان سلامة جيدة للأمن السيبراني بهدف ضمان حماية بنحو فعال من الهجمات الإلكترونية.

 

وفي تعليقه على الموضوع، صرح أنطون إيفانوف، الخبير الأمني في كاسبرسكي” :”خلال سنة 2019 تمكنا من منع هجوم SHLAYER” على جهاز واحد من أصل 10 أجهزة اعتمادا على حلول كاسبرسكيومن الضروري جدا ملاحظة ما إذا كان SHLAYER” عبارة عن حصان طروادة متخصص في تثبيت البرامج الإعلانات، فمن الوارد استخدام البرنامج الخبيث في العديد من الاستخدامات الأخرى“.

 

وأضاف إيفانوف :”يُعرف البرنامج الضار SHLAYER” بنظامه الذكي للتوزيع الذي يضم التوزيع من خلال شبكة الشركاء والمواقع المتخصصة في الترفيه، وقمنا في وقت سابق برصد 700 نطاق مختلف تمكن البرنامج الخبيث من الاستقرار به، ونظرا لهذا الكم الهائل من حملات البرنامج الضار،  فليس من الغريب أن يعمل المجرمون الإلكترونيون على توسيع قنوات التوزيع لهذه البرامج الضارة“.

 

     واسترسل الخبير الأمني :”تعد تحديثات آدوب فلاش الزائفة وسيلة شائعة لتعميم البرامج الضارة، ويجدر الإشارة إلى أن فلاش آدوب”  لم يعد كثير الاستعمال، وأن التحديثات الجديدة لهذا البرنامج هي في الغالب هجمات محجوبة. وفي الأخير ننصح المستخدمين بالتحقق دائما من شرعية الموقع الإلكتروني الذي يوفر التحميل، بالإضافة إلى تثبيت حل أمان موثوق به وسليم على أجهزتهم“.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق