إقتصاد وأعمال

شركة الخطوط التونسية تهاوى رقم أعمالها إلى الثلث وتبحث سبل جدولة ديونها الضخمة

    تتفاوض شركة الخطوط التونسية، التي تهاوى رقم أعمالها إلى الثلث، بسبب جائحة “كوفيد-19” ، مع البنوك المحلية بشأن جدولة ديونها المقدّرة بقيمة 2200 مليون دينار على مدى 12 سنة، بحسب ما أعلن عنه الرئيس المدير العام لشركة الطيران خالد الشلّي للصحافة الوطنية.

   وأكّد المدير العام المساعد التجاري للخطوط التونسية، كريم قدّيش، في تصريح لوكالة تونس افريقيا للأنباء، ان إنعاش نشاط الشركة، المتضرّرة بشدّة من الأزمة الصحيّة، التّي انعكست على صناعة النقل في العالم، غير متوقّع قبل سنة 2022، وذلك رغم رفع القيود الصحيّة وخروج تونس، المؤمل، من القائمة الحمراء للدول العالية المخاطر في ما يتعلّق بجائحة “كوفيد-19”.

وأوضح أنّه كان من المتوقع، مبدئيا، عودة انتعاشة النقل الجوّي هذه السنة، لكن هذه الانتعاشة توقفت تبعا لانتشار الجائحة واقرار المزيد من القيود الصحيّة في ظل ذلك.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى