أخبار وطنية

صحف عريقة مهدّدة بالتوقف عن الصدور بسبب وعود لم تنفذ من قبل الحكومة

تعاني أغلب الصحف المكتوبة بتونس من أزمات مالية خانقة أدّت إلى عدم خلاص اجور صحفييها والعاملين بها من صحفيين ومراسلين صحفيين ومصورين وأعوان طباعة كما أدّت هذه الأزمات إلى توقف الصحف المكتوبة عن الصدور في المدّة الأخيرة كجريدة “الصريح” اليومية، التي أصبحت أسيوعية تصدر كلّ يوم ثلاثاء وجريدتي “الفجر” و”أخبار الجمهورية” الاسبوعيتين، و”نساء رياليتي” الشهرية.

وترجع أسباب إختفاء هذه الصحف على حسب بيان الجامعة التونسية لمديري الصحف  إلى ماطلة الحكومة في تطبيق قرار إقتناء الإشتراكات مباشرة لدى المؤسسات الصحفية، واتجاهها للتقليص منها في مختلف الوزارات والهياكل الحكومية، فضلا عن المماطلة في تطبيق قرار بعث صندوق التأهيل لتحسين إمكانيات الصحف، وتعمدها التسويف في إنشاء الإشهار والإشتراكات الذي سيمكن من وضع حد للفوضى السائدة في القطاع.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى