أخبار وطنية

عاجل/ تسجيل 10 إصابات في حصيلة أولية للعملية الإرهابية

           أكد شهود عيان لموقع الحرية التونسية بان العملية الإرهابية التفجيرية التي جدت منذ قليل قد نفذها رجل وليس إمرأة عكس ما يقع ترويجه، وحيث تلاشت أعضاءه وسقط رأسه على سيارة مدنية من شدة الإنفجار الإرهابي القوي، وحيث سمع دويه من عدة أماكن.

   وقال مراسل الحرية بأن المكان مطوق حالياً من عديد الفرق الأمنية.

   وسارعت فرق الحماية المدنية لنقل الجرحى، تقريباً هناك 10 إصابات ربما هي طفيفة. الإنفجار لم يسفر عن سقوط جرحى في صفوف الأمنين، بل أسفر عن سقوط جرحى في صفوف المدنين والذين كان معظمهم بالقرب من مقهى النخلة بحي الإنطلاقة.

      الإرهابي قام بعملية بتفجير نفسه بواسطة حزام ناسف عند مرور دورية أمنية بمفترق الإنطلاقة. 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى