أخبار وطنية

عفو عام وإطلاق سراح عدد من رجال الأعمال..قرارات كبرى تنتظر قيس سعيد

    ينتظر من قيس سعيد في صورة فوزه في الدور الثاني بالإنتخابات الرئاسية أن يصدر عفواً عاماً كما ينتظر منه مواقف وقرارات حازمة على غرار تلك التي تعهد بها حال فوزه في الإنتخابات الرئاسية.

 ومن غير المستبعد أن يقع إطلاق سراح عدد من رجال الأعمال الموقوفين من بينهم شفيق جراية ونبيل القروي وغيره شرط إلتزامهم بتنفيذ مشاريع في عدد من الجهات المحرومة.

ومن غير المستبعد ان يقوم قيس سعيد بإصدار عفو جبائي وعفو على سجناء الشيكات علاوةً على عديد القرارات ذات الصلة بالسجناء وحقوقهم.

ومن غير المستبعد أيضاً أن يقوم قيس سعيد حال فوزه في الرئاسية إتخاذ قرارات تتعلق بالأمن القومي والأمن الغذائي.

وناهيك على مراجعة كافة التعيينات صلب وزارة الخارجية في ظل إستفحال التسميات والتعيينات بالمولاة والمحسوبية في عديد المناصب.

ولا يستبعد أن يفتح قيس سعيد الأفق الرحبة امام الطلبة الراغبين في الدراسة بالخارج عكس السياسة القديمة التي تمنع أبناء المناطق الداخلية من حق التعلم بالخارج، زد على ذلك تسهيل إجراءات العلاج بالخارج وفتح سبل الهجرة للعمل بالخارج وجلب إستثمارات كبرى للبلاد من خلال تفعيل دور الدبلوماسية.

كتبه: توفيق العوني

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى