أخبار عالمية

في أكبر إضراب تشهده بريطانيا منذ ثلاثين عاماً، إضراب عمال السكك الحديدية

بدأ عمال السكك الحديدية في بريطانيا، يوم الثلاثاء، إضرابًا لمدة ثلاثة أيام للمطالبة بتحسين الأجور وظروف العمل، مع إغلاق خط من اثنين وإلغاء أربعة من أصل خمسة قطارات، في أكبر نزاع منذ ثلاثين عامًا.

واستقبلت محطة كينغز كروس في لندن عدداً قليلاً من الركاب صباح الامس، بدلاً من الحشود المعتادة في ساعة الذروة، وفقاً لـ”فرانس 24″.

ونددت النقابة الوطنية لعمال السكك الحديدية والبحرية والنقل، بتدني الأجور، وتدهور ظروف العمل، وآلاف التسريحات، التي تعتزم الشركة المشغلة لمعظم السكك الحديدية في بريطانيا القيام بها، وبعد فشل المفاوضات.

من جهته، اعتبر وزير النقل غرانت شابس، أن الإضراب عديم الفائدة.

وقال “شابس”: “سيتعين علينا إجراء هذه الإصلاحات مهما حدث”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى