إقتصاد وأعمال

قرارات عاجلة لوزير النقل من أجل تحقق المردودية المرجوة بميناء رادس خدمة للاقتصاد الوطني

     في إطار متابعته لمخرجات زيارة العمل الميدانية ليوم 31 اوت 2021 إلى ميناء رادس، أدى معز شقشوق وزير النقل و اللوجستيك صباح اليوم الأحد 5 سبتمبر زيارة ثانية للميناء قصد معاينة مدى التقدم في إنجاز التوصيات المنبثقة عن الزيارة الاولى، حيث تم تسجيل شروع الشركة التونسية للشحن و الترصيف في اعادة تنظيم المسطحات و تنظيفها من الأوساخ كما عاين دخول رافعات الحاويات الجديدة cavaliers gerbeurs حيز الإستغلال بهدف مزيد إحكام التصرف في مساحات الخزن و العمل على إخراج كل المعدات التي زال الانتفاع بها و الحاويات المتروكة إلى خارج الميناء في اسرع الآجال الممكنة.

كما شدد على ضرورة الرفع في نسق تسليم الحاويات إلى أصحابها و المحافظة المستمرة المنتظمة على النظافة و على السلامة البيئية و المرورية داخل الميناء و خارجه.

هذا و قد أوصى الوزير بضرورة التسريع في تحيين مثال الاستغلال و الجولان بالميناء استجابة لمتطلبات المنظومة الآلية الجديدة للاستغلال TOS و بما يقتضيه ذلك من جدية و مثابرة و حرص حتى تتحقق المردودية المرجوة بالميناء خدمة للاقتصاد الوطني.

كما اهتم الوزير بمجال السلامة و الأمن بالميناء و عاين التجهيزات التي تم تركيزها مؤخرا و اطلع على ظروف عمل السلطات المتواجدة بالميناء و اوصى بضرورة تعزيز تطبيق قواعد السلامة و الامن و أوصى بمزيد التنسيق بين كل السلطات و توفير الآليات اللازمة لتيسير القيام بمهامها في احسن الظروف كما اوصى الوزير بإعداد تصور جديد لتهيئة الشباك الموحد و تسهيل الخدمات للمتعاملين مع الميناء و رقمنتها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى