أخبار وطنية

مجلس الشيوخ بإشراف وزير الشباب يتحدث عن ملامح التوجهات الاصلاحية الجديدة للشأن الشبابي

     أشرف وزير الشباب والرياضة كمال دقيش بعد ظهر اليوم الاربعاء 13 اكتوبر 2021 على جلسة عمل تمحورت حول تدارس برامج وصيغ العمل القادمة لرسم ملامح التوجهات الاصلاحية الجديدة للشأن الشبابي انطلاقا من مقاربة واقعية لمتطلبات وأولويات شباب اليوم.

تم خلال اللقاء الذي حضره رئيس الديوان شكري بن حسن وعدد من الاطارات السامية للوزارة التطرق الى :

♦️استرتيجيات العمل الممكن اعتمادها للاعداد لرؤية و سياسة شبابية واضحة تستجيب لمتطلبات شباب كل الجهات وتعيد له الثقة في مؤسسات الدولة.

♦️ تدارس الطرق العملية الانجع لتركيز بيئة من التشريعات والقوانين والانظمة الوطنية الداعمة لجهود تنمية الشباب و تمكينه وتعزز مشاركته في المجتمع وذلك بالتعاون مع الاطراف الحكومية ذات العلاقة

♦️مواصلة تنفيذ وتطوير برامج التعاون ومشاريع الشراكة ذات الشأن الشبابي مع المنظمات الشبابية المحلية والدولية ذات العلاقة.

♦️المُضي قدما في المشاريع الشبابية الهادفة مع الجهات الدولية المانحة على مستوى البنية الاساسية والتمكين الاقتصادي على غرار مشروع التوعية بمخاطر الهجرة الغير نظامية بالتعاون مع المنظمة الدولية للهجرة.

♦️الاستناد الى الدراسات التي يؤمنها المرصد الوطني للشباب على مستوى التشخيص والتقييم.

♦️العمل على تفعيل الاتفاقيات المتعلقة بالشأن الشبابي على غرار الاتفاقيات مع الجانب القطري حول دعم وتطوير مجالات التشغيل والتشغيلية والاستثمار في المجال الرياضي والنهوض بالبنية التحتية الرياضية ومنشآتها.

وتم الاتفاق في أعقاب اللقاء على :

✅تكوين لجنة قيادة تضم ممثلين عن الادارات المعنية توكل اليها مهمة صياغة وثيقة مراحل العمل

✅عقد جلسات عمل متتالية في أقرب الآجال لاصدار خارطة طريق يتم اتباعها في منهجية العمل مبنية على مؤشرات علمية واحصائيات دقيقة .

⏪وأكد كمال دقيش على ضرورة وضع مقاربة عمل واضحة يكون الشباب شريكا فاعلا في اعدادها تنطلق منه واليه لتُلبي تطلعاته وانتظاراته.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى