أخبار عالمية

“مكافحة الفساد”: إيقاف لواء متقاعد بالحرس الوطني في قضايا اعتداء على المال العام

      صرّح مصدر مسؤول في هيئة الرقابة ومكافحة الفساد بالمملكة العربية السعودية بأن الهيئة باشرت عددًا من القضايا الجنائية خلال الفترة الماضية، وجارٍ استكمال الإجراءات بحق مرتكبيها.

وكانت أبرز القضايا على النحو الآتي:

القضية الأولى: بالتعاون مع وزارة الحرس الوطني أُوقف لواء متقاعد وموظفان اثنان متقاعدان لحصولهم على مبالغ نقدية من شركات محلية وشركة أجنبية متعاقدة مع وزارة الداخلية وذلك مقابل تسهيل إجراءات لتلك الشركات.

القضية الثانية: إيقاف المدير العام للمشروعات بوزارة التعليم العالي “سابقًا” و(5) رجال أعمال؛ لقيام الأول بتأسيس شركات بمشاركة رجال الأعمال، والحصول من خلالها على مشروعات بالوزارة، والمبالغة بأسعارها، وإلزام الشركات الأخرى المتعاقدة مع الوزارة بالتعامل مع الشركات الخاصة به، وحصوله على مبالغ مالية من ذلك، وجارٍ العمل على حصرها.

القضية الثالثة: بالتعاون مع وزارة الخارجية أُوقف موظف يعمل بوزارة الخارجية لقيامه بصرف مبلغ (733.000) سبعمائة وثلاثة وثلاثين ألف ريال تقريبًا بطريقة غير نظامية من حساب إحدى سفارات السعودية.

    بالإضافة لعديد ملفات الفساد الأخرى، وتؤكد الرقابة ومكافحة الفساد بالمملكة العربية السعودية أنها مستمرة في رصد وضبط كل مَنْ يتعدَّى على المال العام، أو يستغل الوظيفة لتحقيق مصلحته الشخصية، أو للإضرار بالمصلحة العامة، ومساءلته حتى بعد انتهاء علاقته بالوظيفة؛ كون جرائم الفساد المالي والإداري لا تسقط بالتقادم، وأن الهيئة ماضية في تطبيق ما يقضي النظام بحق المتجاوزين دون تهاون.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى