Non classéأخبار وطنيةمقالات رأي

من يريد الإنقلاب على رئيس الحكومة إلياس الفخفاخ؟ من يريد الفراغ السياسي وعدم إستقرار البلاد؟

يبدو أنّ بداية رئيس الحكومة الحرب على الفساد اصبحت تزعج أصحاب المصالح وبدأت تعطي نتائجها في زمن قصير وهذا ما لمس على عكس ما ذهب إليه البعض من أن حطاب رئيس الحكومة كلام في خدمة الكلام فقد برزت العديد من المواقع والصفحات التي ساهمت في نشر العديد من المغالطات والأكاذيب، فليس من السهل أن يتم إحالة إطارات كيرى من الديوانة على التقاعد الوجوبي، وليس من السهل أيضا أن يتم محاسبة عدد من المديرين العامين على شبهات الفساد وإيداعهم السجن، فتجندت لذلك العديد من المواقع لضرب رئيس الحكومة ومحاولة إجباره على الإستقالة فمن يريد الإنقلاب على الفخفاخ وتعيين موالي له؟ ومن يريد الفراغ السياسي؟ أليس أباطرة الفساد هم المنتفعون من ذلك!

وهذه الصورة من منصة “تينابس” الخاصة بالصفقات العمومية بامكان اي مواطن الولوج اليها..الموقع يبين ان طلب العروض الذي فازت فيه مجمع يمتلك الفخفاخ اسهم في احدى شركاته تمت في نهاية 2019 اي قبل تعيين الفخفاخ لتشكيل الحكومة….ولمن لا يعرف منصة تينابس هي منصة الكترونية اهدتها كوريا الجنوبية لتونس وهذه المنصة تجعل الحاسوب هو من يختار الشركات الفائزة بطلب العروض بناء على الملفات ودون تدخل للعامل البشري…وتقدم لطلب العروض 5 شركات اختارت منصة تdنابس 3 شركات منها بينها الشركة المشار اليها في شهر جانفي..والشركتان الخاسرتان لم تتقدما باي اعتراض …والعقد الذي تم توقيعه في افريل 2020 هو تنفيذ لعملية طلب عروض تمت قبل اشهر .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق