أخبار وطنية

وزارة الشباب والرياضة تؤكد حرصها على إدماج المعطلين في الهياكل الرياضية

    انعقدت صباح اليوم الثلاثاء 23 فيفري 2021 جلسة عمل جمعت وزيرة الشباب والرياضة والإدماج المهني بالنيابة سهام العيادي بممثلين عن تنسيقيّتي خريجي المعاهد العليا للرياضة والتربية البدنية وأساتذة التنشيط الشبابي المعطلين عن العمل بحضور عضو مجلس نواب الشعب محمد عمّار والمكلفة بتسيير الديوان أميرة الزناتي والمدير العام للتربية البدنية والتكوين والبحث ماهر مريح والمدير العام للشباب كمال العربي وعدد من إطارات الوزارة.

وتمّ الإتفاق خلال الجلسة على دعوة خريجي المعاهد العليا للرياضة والتربية البدنية والتنشيط الشبابي المعطلين عن العمل الى التسجيل بالمنصة الخاصة بتشغيل أصحاب الشهائد العليا ممن طالت بطالتهم ضمن قانون 38 لسنة 2020 وادراج المعطيات الخاصة بهم والتي سيتم اطلاق باب التسجيل فيها قريبا لتشمل كل المعطلين بما في ذلك الراجعين بالنظر لوزارة الشباب والرياضة المستوفين للشروط المطلوبة وهو ما سيمكّن في مرحلة أولى من استثنائهم من مجموع المعطلين بعد أن تتم الموافقة على انتدابهم ليفتح بذلك المجال للمتبقّين من بقية الدفعات.

كما تمّ الاتفاق على المرور في مرحلة ثانية للمناقشة مع وزارة المالية للانتداب المباشر لبقية الدفعات ضمن قانون المالية 2022 بعد ان تم استيعاب الدفعة الأولى ضمن المنصّة.

واكدت وزيرة الشباب والرياضة والإدماج المهني بالنيابة حرصها على استكمال وتفعيل ما تم التوصل اليه من اتفاقات7 سابقة بخصوص الامر الحكومي الخاص بقطاع التنشيط الشبابي بالنسبة إلى خرّيجي هذا الاختصاص في إطار ضمان إستمرارية الدولة معتبرة أن ملف التشغيل يعدّ من أوكد واهم الملفات التي تحرص الوزارة على حلحلتها.

كما دعت العيّادي خريجي المعاهد العليا للرياضة والتربية البدنية والتنشيط الشبابي المعطلين الى التفكير بالتوازي مع حل الانتداب المباشر في بعث المشاريع الخاصة من خلال سعي الوزارة الى مساعدتهم وإيجاد صيغة لتمكينهم من استغلال الفضاءات الرياضية بالمؤسسات الشبابية والرياضية الى جانب امكانية ادماجهم بالهياكل الرياضية الراجعة لها بالنظر وهو ما سيمكّن من فتح آفاق ارحب لادماجهم في الحياة المهنية والتقليص من عدد المعطلين.

وتجدر الإشارة أنه وفي إطار حرص الوزارة على إدماج المعطلين في الهياكل الرياضية وكذلك مساعدتهم والإحاطة بهم وإعطائهم الأولوية في بعث المشاريع ذات الصبغة الرياضية، تعمل الوزارة على إصدار كراس شروط مشترك مع كل اختصاص رياضي وذلك قبل موفى شهر مارس 2021 يقع من خلاله مزيد تقنين بعث الأكاديميات الخاصة وإعطاء الأولوية لأصحاب الشهائد العليا خرّيجي المعاهد العليا للرياضة لبعث هذه المشاريع، مع إدراج شرط بالنسبة إلى المستثمرين من خارج القطاع يشترط من خلاله على كل مستثمر يرغب في بعث كل مشروع ذا صبغة رياضية من تشغيل عدد معيّن من خريجي المعاهد العليا المعطلين عن العمل من ذوي الإختصاص وذلك من خلال إبرام عقود عمل تضمن حقوق كل الأطراف مع ضرورة مراقبة مدى احترام تطبيق كل بنود العقود.

هذا وتدرس الوزارة إمكانية إبرام عقود في إطار الآليات المتاحة للتشغيل وإدماج المعطلين عن العمل في الإختصاصات الرياضية والشبابية المعنية في الجمعيات ذات الإختصاص لمدة لا تقل عن 3 سنوات بالنسبة الى كل مستفيد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى