أخبار وطنية

حملات تفتيشية جهوية تكشف مصبرات فاسدة و مخزونات للمضاربة و تلاعبا بالفرينة المدعمة.

جريدة الحرية التونسية _ قامت الإدارات الجهوية للتجارة في الأيام القليلة الماضية بحملات تفتيشية و رقابية أسفرت عن اتخاذ الإجراءات القانونية الفورية حيال المخالفين و حجز كميات من السلع و المواد المختلفة سواء بسبب الإخلال بمبادئ النظام التجاري أو لعدم احترام الشروط الصحية .

و كشف تقرير الحصيلة الرقابية للإدارات الجهوية حجز 21.5 أطنان من المصبرات الغذائية بجهة نابل حيث أعلنت الإدارة الجهوية للتجارة بنابل أن فريقها الرقابي حجز في إطار حملة مشتركة مع الإدارة الجهوية للصحة و الشرطة البلدية بمنزل تميم 42320 علبة من مصبرات الطماطم و الهريسة و معجون السفرجل و الفطر منتهية الصلوحية .
و في صفاقس الشمالية حجز أعوان المراقبة نحو 57 طنا من التفاح و التمور بأحد مخازن الخضر و الغلال بعد أن أثبتت التحريات ممارسات تجارية بغاية الاحتكار و المضاربة السعرية.
و نقلت الإدارة الجهوية للتجارة بقفصة أنها كشفت مستودعا عشوائيا بمعتمدية “بلخير”و تمكنت بعد مداهمته من حجز 07 أطنان من التمور مجهولة المصدر و رصد اخلالات و غش في التعليب و الوزن و بيانات التأشير.
و في إطار قمع التلاعب بالفرينة المدعمة أكدت الإدارة الجهوية للتجارة بأريانة أنها حجزت 05 أطنان في ما أفادت الإدارة الجهوية للتجارة بتونس أنها حجزت 10 أطنان من هذه المادة و ذلك خلال حملات التفتيش اليومي التي تستهدف قطاع المخابز. 


و أوضحت الإدارة الجهوية للتجارة ببنزت أنه استمرارا مع محاضر الأعمال الرقابية التي استهدفت ورشات عشوائية لصنع المرطبات ببنزرت الجنوبية قضت المحكمة الابتدائية مؤخرا بسجن المتهمين لمدة 06 أشهر و تخطئتهما ب 05 ألاف دينار لكل منهما و منعهما من ممارسة النشاط لمدة 05 سنوات متتالية …

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى