أخبار وطنية

إستقالات بالجملة تعصف بحزب مهدي جمعة

جريدة الحرية التونسية_ شهد حزب البديل التونسي الذي يرأسه مهدي جمعة إنشقاقات وإستقالات في صفوف قياداته، وذلك بسبب تغول غازي جمعة ولطفي جمعة شقيقي رئيس الحزب مهدي جمعة لبسط نفوذهما داخل الحزب مما دفع بالمحامي وسام السعيدي ومصطفى كمال النابلي المحافظ السابق البنك المركزي وبعض القيادات الأخرى.

ومن المرجح أن تعصف مجدداً موجة إستقالات في صفوف قيادات حزب البديل التونسي والذي لم يمضى على بعثه سوى شهر وحيد فقط. 
كتبه توفيق العوني

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق