أخبار وطنية

إعفاء نبيل بفون من رئاسة الهيئة العليا المستقلة للانتخابات !

        قال عادل البرينصي عضو الهيئة العليا المستقلة للانتخابات أن بفون أصبح يمثل خطرا على الهيئة وعلى استقلاليتها وانه ارتكب خطأ جسيما بسوء استعماله لسلطة أمر الصرف والامضاء على القرارات، ولتهدييد اعضاء الهيئة وترهيبهم والتعسف عليهم ومنعهم من أداء مهامهم باستقلالية تامة مما يطرح إمكانية إعفائه من الهيئة، وفقاً لقوله.

    وأضاف البرينصي بأنه استشار محاميه وقضاة من المحكمة الإدارية ومجلس النواب ليؤكدوا له بان ما أتاه بفون من تصرفات هجينة لم يجرؤ على اتيانها مسؤول في تاريخ الدولة التونسية وإدارتها وذلك يدخل في خانة سوء التصرف والجريمة التي يعاقب عليها القانون .

     وأضاف البرينصي بان اعضاء الهيئة محصنون ومحميون بالقانون حتى تكون آراءهم مستقلة وقراراتهم حرة وبعيدة عن كل الضغوط. كما صرح البرينصي بانه من الطبيعي أن يرفض كل أعضاء الهيئة هذه الضغوط .

      وأوضح البرينصي أن اجرة العضو تتعدى الصبغة المعيشية الى الحقوق الاجتماعية والحقوق الاقتصادية وضمان حياة اشخاص منتفعين بها وانه سيلتجىء للقضاء لإثبات الضرر الذي لحقه من سوء إستعمال بفون للسلطة وتغريمه بجبر الأضرار.

      مضيفا بأن مجلس الهيئة سينظر في أعفائه لانه ارتكب خطأ جسيما واصبح بأساليبه الترهيبية للاعضاء يمثل تهديدا لاهم مبدأ أحدثت من أجله الهيئة وهو مبدأ الاستقلالية واستقلالية القرار..والاختيار والحكم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق