أخبار عالمية

الجزائر: أحكام بالسجن بحق مسؤولين سابقين

قضت الأربعاء محكمة الاستئناف في الجزائر بالسجن 12 عاما على رئيس الوزراء السابق في عهد بوتفليقة، أحمد أويحي وبالسجن 15 عاما لنظيره عبد المالك سلال

في المقابل، خففت المحكمة الأحكام الصادرة بحق وزراء سابقين ورؤساء شركات متورطين في فضيحة طالت قطاع تصنيع السيارات ومتهمين بالتمويل غير الشرعي للحملة الانتخابية للرئيس الأسبق عبد العزيز بوتفليقة، وفق ما قال محامون. وأكدت المحكمة بقرارها الحكمين السابقين الصادرين بحق أويحيى وسلال اللذين كانا قريبين من بوتفليقة.

وخفض الحكمان بحق وزيري الصناعة السابقين محجوب بدة ويوسف يوسفي إلى النصف بعدما كانت المحكمة الابتدائية حكمت على كل منهما بالسجن 10 سنوات. كذلك، خفضت المحكمة الحكم بالسجن الصادر بحق رجل الأعمال النافذ والقريب من بوتفليقة علي حداد إلى أربع سنوات سجنا بدلا من سبع.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق